الجمعة، 11 يونيو، 2010

زمن ......جنوب افريقيا

كنا جلوس فى مقهانا المفضل بجوار الحديقة اليابانية بحلوان وروائح الفل والياسمين تختلط بروائح دخان الشيشة والسحلب الساخن فى احد امسيات الخميس المتكررة والتى نحاول فيها لملمة اطراف الشلة بعد ان تزوج من تزوج وسافر من سافر وبقى الاخرون يحاولون ان يرسموا مستقبلا فى بلد عصى عليه ان يرى غده .
كانت المناقشات السياسية فى اوجها حين نظر الى احد الاصدقاء سائلا تفتكر رايك مصر هتنظم كاس العالم ولا لأ ؟؟ فرددت اكيد لأ
فقهقه ضاحكا ياراجل خليك متفائل فرددت وانا اكثر حدة باقولك اكيد لأ
فسال اخر قصدك المغرب يعنى تستحقها ....قلت لا المغرب ولا تونس
ولا حتى ليبيا .....اللى هينظم كاس العالم هى جنوب افريقيا !!!
وبعدها بشهر ظهرت النتيجة المخزية والتى نعلمها جميعا ....
طبعا لم اكن ولم يكن اكثر المتشائمين يتوقع ان تحصل مصر على الصفر الكبير ولكنها مقدمات ادت الى نتائج !!!
جنوب افريقيا ذلك البلد الخصب المتنوع الاعراق والذى خرج مما يشبه الحرب الاهلية ليقود قارة كاملة ولياخذ دوره الريادى فى اقل من عشر سنوات.....
ثمان ساعات هى المسافة الفاصلة بين القاهرة وجوهانسبرج وهى بالمناسبة العاصمة الاقتصادية (بريتوريا هى العاصمة السياسية )
فى خلال الثمان ساعات تنتقل من شمال القارة لجنوبها ومن الصيف للشتاء ومن مجتمع احادى الثقافة لمجتمع مفتوح متعدد الثقافات والاعراق والاديان ومن دولة تنهار تاركة دورها القارى الى دولة ناهضة تبحث عن دور ......
كانت اول رحلة لجنوب افريقيا يومها استعددت كما استعد للسفر لاى دولة افريقية ....الاكل ...اقراص الناموس .....مجموعة من الكتب لانى بالتاكيد لن اخرج من الفندق
و.......هبطنا فى مطار جوهانسبرج ....ياالله ما هذا ؟؟ هل ضلت الطائرة طريقها وهبطت فى اوروبا ؟؟ هل عيناى تخدعنى ؟؟ما هذه النظافة ؟؟ما هذا النظام ؟؟ما هذا التعايش السلمى بين الاعراق ؟؟
هناك ترى الاوروبى المستعمر السابق والزنجى العبد القديم والهندى الموظف الدقيق والعربى الهارب من بلده واليهودى الذى يتاجر فى كل شئ .....كلهم يعيشون سويا جنبا الى جنب يحكمهم قانون واحد ويبقى ما فى القلب فى القلب لا سلطان لاحد عليه ولكنك لا تستطيع ان تبوح به والا وقعت تحت طائلة القانون ...
الوظائف هنا للاجدر وليس للواسطة واشارة المرور لا يستطيع احد اياكان ألا يحترمها...... الشوارع نظيفة ....الخضرة فى كل مكان ......الاحترام سمة ظاهرة
نعم الامن مفتقد - ولقد لاحظت ان الغالبية تعيش فى تجمعات سكانية عليها حراسات مشددة وتختلف هذه التجمعات طبقا للعرق او المستوى الاجتماعى - ولكنهم يعترفون بذلك ولا يدفنون رؤوسهم فى الرمال ولا يقولون عن بلادهم بلد الامن والامان
ايقونتهم المفضلة هى نيلسون مانديلا يحبونه حبا جما يقدرون تضحياته من اجل بلاده ...صوره على التشيرتات ...فناجين القهوة ...اكواب الشاى ....ميدالية المفاتيح .....لم يجبرهم احد على ذلك ..... ترك الحكم من زمن ....يعيش بسيطا ....يمشى بين الناس ...بشر مثل كل البشر .....حتى زوجته ......خانته مع محاميه فلم يخجل من ذلك و اعلن هذا و تركها فى هدوء بالرغم من انه كان الرئيس وعيب ان يظهر الرئيس ضعيفا يخونه اصدقاؤه لكنه كان اكبر من كل هذا وترك الحكم بالرغم من ان شعبه كان يريده مدى الحياة فهو بطل التحرير وهو من قضى اكثر من ربع قرن داخل السجون لكنه رغم كل هذا خرج اكثر تسامحا واقوى عزيمة ليقود حزبه ليتولى حكم البلاد ثم يترك كل هذا ليعيش ما تبق من حياته يدعو للحب والحرية والسلام
تذكرت هناك بلادى وهى بدلا من ان تتقدم الصفوف ها هى تتراجع وتتراجع وتاخذ صفرا هنا وصفرا هناك
على الطائرة امامى يجلس فتى وفتاة كانا يقضيان شهر العسل فى مصر ...وكالعادة سالتهم السؤال المعتاد ما اكثر شئ اعجبكم فى مصر ؟؟ ردت الفتاة للاسف لم نكن نتوقع ان نجد القاهرة بهذا الكم من القذارة !! كما ان نسبة التلوث عالية جدا .....كيف تستطيعون العيش فى هذه المقبرة؟؟؟ان القاهرة لا تقارن بجوهانسبرج ثم اخذ الفتى يحكى لى تجربة اليمة فى منطقة الهرم وكيف دفعوا مبلغا خرافيا نظير شرائهم بعض التذكارات ...ناهيك عن محاولات التحرش المستمرة والتى جعلت الرجل يسالنى .....الا يوجد نساء فى مصر ؟؟ مما جعلنى انهى المناقشة بسرعة متعللا بان على ان استكمل عملى !!!!
لم تفز مصر بتنظيم كاس العالم لعدة الاف من الاسباب .....لكن اطرفها لا ازال اذكره وقد رواه الفنان عمر الشريف والذى كان ضمن اللجنه المشكلة لدعم ملف مصر المقدم للفيفا....روى انه حضر اللقاء الذى قامت فيه اللجنه المشكلة من الفيفا بزيارة استاد القاهرة وكان فى شرف استقبالهم والرد على ملاحظتهم السيد اللواء مهندس رئيس هيئة استاد القاهرة واثناء الزيارة لفت نظر احد الاعضاء انه لا توجد حمامات للنساء فتوجه بسؤاله لرئيس الاستاد فرد عليه الرجل ....حمامات نساء !!! لماذا ؟؟ لا يوجد لدينا حمامات للنساء
فنظر اعضاء اللجنه لبعضهم فى ذهول وعندها عرفت اننا لن ننظم كاس العالم في هذا القرن .......

محمد شلتوت

هناك 5 تعليقات:

  1. ماشاء الله، ماشاء الله أعجبني مقالك كثيرا، و الآن عرفت لماذا تم إختيار جنوب أفريقيا، و الفروق بينها و بين الدول المرشحة، و عندما وصفت جنوب أفريقيا لم أتصورها هكذا جميلة، و شكرا لك على توضيح الصورة يا محمد ..

    و ننتظر المزيد

    ردحذف
  2. نظرت من نافذة الطائرة في حسرة

    قال لها ده الهرم

    وده النيل

    دي مصر يا عبلة

    دي مصر التي لم تعد

    ردحذف
  3. رررررررووووووووععععةة أخر حاجة

    ردحذف
  4. حمام للسيدات
    لا طبعا ده ترف ما بعده ترف

    ردحذف